توطين عائلات من الغوطة في بلدة راجو بمدينة عفرين

في انتهاك صارخ للقوانين الدولية قام جيش الاحتلال التركي بتوطين عائلات من الغوطة وباقي مناطق السورية في بلدة #راجو التابعة لمدينة عفرين، فيما يبيت أهالي راجو في العراء وممنوعون من دخول عفرين وقد ظهرت مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي قوائم بأسماء المستوطنين ويقابلها اسم المالك الأصلي من أهل المنطقة للمنازل حيث تفتقر عمليات التوطين لأي مستند أو دعامة قانونية.