أسلحة الناتو تتسبب بفقدان ما يزيد عن 160 مواطناً لحياتهم...أمس الألمانية واليوم أمريكية!!



ظهرت على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً صوراً لدبابات أمريكية من طراز إم 60 محملة على شاحنات في طريقها إلى المنطقة الحدودية المحاذية لعفرين، وبحسب سبوتنيك فإن الجيش التركي “أغلب الظن” سيستخدم هذه الدبابات في العدوان على عفرين.
ويقول الخبير العسكري الروسي يوري ليامين إن الدبابات التي تظهر في الصور المنشورة على شبكة الإنترنت وهي من طراز “إم60تي”، خضعت أخيراً للعملية التحديثية التطويرية “فيرات”.
وسبق لتركيا أن استخدمت دبابات ليبوبارد 2 الألمانية في شن عدوانها على عفرين وقصف المدنيين، إلا أن البرلمانيين الألمان عارضوا هذا وأجبروا حكومة بلادهم على إيقاف توريد الأسلحة لتركيا، كما أن خبراء دفاع ألمان قالوا أن الدبابات التي من المفترض أن تستخدم ضد مرتزقة داعش، تستخدم الآن في شن العدوان على عفرين.
وتستخدم تركيا أسلحة حلف الناتو المتطورة من طائرات ومدفعية ودبابات وصواريخ في قصف بلدات ونواحي ومدن إقليم عفرين، منذ 20 كانون الثاني المنصرم، وتقدم هذه الأسلحة للمجموعات والمرتزقة ومجموعات القاعدة التي تتعاون معها في العدوان.
وتسبب القصف بأسلحة الناتو خصوصاً الألمانية والأمريكية، بفقدان ما يزيد عن 160 مواطناً لحياتهم وإصابة ما يزيد عن 450 مدني آخرين بعضهم فقدوا أطرافهم وأصيبوا بإعاقات دائمة.
المصدر: ANHA

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق