بالفيديو كشف إستغلال القنوات التركية لمأساة السوريين الكرد لخدمة لأجنداتها

في انتهاك صارخ للأعراف الدولية و مواثيق حقوق الانسان... القنوات التركية تستغل مأساة السوريين الكرد خدمة لأجنداتها
 

بثت قناة A Haber الناطقة باللغة التركية لقطات من قرية باليا التابعة لناحية بلبلة قبل يومين.
حيث ظهر في الفيديو عنصرين من مرتزقة درع الفرات إضافة الى المراسل الميداني للقناة المذكورة على أنهم ينقلون شهادة امرأة كردية تشكوهم بظلم وحدات حماية الشعب و أن وحدات حماية الشعب قد أسروا زوجها و أطفالها.
لكن الحقيقة أبعد من ذلك حيث وقعت تلك القناة و كادرها في شرك أفعالهم في انتهاك صارخ للانسانية و استغلال معاناة السوريين خدمة لأجنداتهم الطورانية. فالسيدة لم تنطق كلمة واحدة مما ترجمه مرتزق درع الفرات و المراسل الميداني.
هذا و ظهرت نفس السيدة و ابنها الصغير في صور نشرتها صفحات المعارضة و هم يقودون جرارا زراعيا محاولين الهروب من تقدم المرتزقة.
كما تظهر اللقطات السيدة و هي تشكوهم باعادة ابنها و الحفاظ على الاطفال الصغار و في الأخير تقول بأنها مستعدة للموت.
و هذا و تعد هاجس الفوارق اللغوية احد أسباب وقوع الإعلام التركي في هذه الأخطاء الفاضحة التي تكشف زيفهم للحقائق و استغلالهم للمواطنين الأمنين.


الفيديو والتقرير من اعداد موقعنا  nûçe24