شبكة أخرى من مهربي البشر في قبضة قوات الأسايش



 ألقت قوات الأسايش في مقاطعة عفرين بالتنسيق مع مكتب مكافحة الجريمة التابع لناحية جندريسه القبض على شبكة من مهربي البشر.
وأفاد المكتب الإعلامي لقوات الأسايش أن مكتب مكافحة الجريمة المنظمة التابع لناحية جندريسه ألقى القبض على شبكة من مهربي البشر، كانوا يقومون بتهريب الأشخاص إلى خارج حدود مقاطعة عفرين مقابل مبالغ مالية طائلة، ناهيك عن خداعهم للأهالي بإخبارهم أن الطرق آمنة رغم درايتهم بأن جيش الاحتلال التركي يمارس أبشع الجرائم بحق المدنيين.
وأوضح أن مكتب مكافحة الجريمة المنظمة ألقى القبض على شبكة مؤلفة من ثلاثة أشخاص (رجلان وامرأة) بالجرم المشهود على الشريط الحدودي أثناء محاولتهم تهريب مجموعة من المدنيين إلى خارج المقاطعة، وقال “إن هؤلاء المهربين يستخدمون المرأة في هذه الشبكة كوسيلة لإبعاد الشكوك عنهم أثناء التهريب”.
كما بينّ أن الأشخاص الذين تم القبض عليهم هم كل من (ر ر س) من مواليد يتيمة بمنطقة جندريسه عام 1979، (خ ن خ) من مواليد بلدة كفر صفرة في منطقة جندريسه عام 1984، (ن ع ك) من مواليد قرية جلمة التابعة لمنطقة جندريسه عام 1977.
وأضاف المكتب الإعلامي لقوات الأسايش، نقلاً عن مكتب مكافحة الجريمة، بأنه من خلال التحقيقات مع المتهمين اعترفوا بأنهم يمتهنون تجارة البشر وقاموا بتهريب الأشخاص إلى خارج المقاطعة عدة مرات.
هذا وتم تحويلهم إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات بحقهم حسب الأصول.