قاعدة حميميم تقصف من قبل طائرات مسيرة قدمت من تركيا لهيئة تحرير الشام!!



 سربا من الطائرات المسيرة أستهدفت مطار حميميم الذي تتمركز به قوات وطائرات روسية، وهذا الاستهداف يأتي بعد أقل من 10 أيام لاستهداف اخر لذات المطار عبر قذائف صاروخية تسببت باعطاب عدد من الطائرات الروسية وقتل جنديين روسيين .
والسؤال الذي يطرح حاليا هو كيف تمكنت تلك الطائرات المسيرة من الوصول إلى تلك المنطقة؟ ، وقد يتبع هذه العملية عمليات استهداف أخرى مشابهة تهدد الروس داخل هذه القاعدة. و من أين أتت تلك الطائرات ؟

مصدر أمني خاص أكد إن هذه الطائرات المسيرة هي طائرات  من نوع Bayrakdarو هي ثلاثة انواع:Bayrakdar الاول و الثاني و الثالث .
 قدمت هذه الطائرات من قبل الدولة التركية إلى هيئة تحرير الشام( جبهة  النصرة سابقا)،و هي طائرات مسيرة بإمكانها ضرب الأهداف بواسطة قذائف يتم تحميلها ،و كذلك يمكنها ألقاء قنابل على الأهداف من علو منخفض .

واعترف المتحدث الرسمي باسم قاعدة حميميم أليكسندر إيفانوف بالهجوم الذي يُشن على القاعدة الجوية، وقال في تصريح عبر صفحات القاعدة على مواقع التواصل الاجتماعي “التجاوزات الأمنية على منطقة حميميم العسكرية سيدفع مرتكبوها ثمنا باهظاً على ارتكابهم لهذه الحماقات غير المبررة”.

عناصر  تنظيم هيئة تحرير الشام تمكنوا من الحصول على طائرات مسيرة  بعد التنسيق مع قوات الجيش الإحتلال  المتمركزين  في مناطق محافظة إدلب، وهذه الطائرات مزودة بالإضافة لقذأئف بكاميرات للبث المتلفز الحي، ويقومون بتحميلها بمتفجرات واستخدامها في هجمات ضد الأهداف المحددة .

و أوضحت المصادر  أن الطائرات المسيرة التي يستخدمها التنظيم المتطرف بإمكانها إرهاق منظومة الدفاع الجوي الروسي في حال عدم رؤيتها، و بإمكانها استهداف القاعدة العسكرية أو اي قواعد أخرى عبر أنظمة خصصة لهذا الغرض .

و قد أكد مصدر من داخل هيئة تحرير الشام ( جبهة النصرة ) أن تطوير التنسيق  بين ضباط من الجيش تركي و هيئة تحرير أدت  إلى أمتلك هذا النوع من طائرات الكشف الصغيرة والمتوسطة التي تحمل قنابل وعلى أثر عملية نوعية تم تدمير  7 طائرات روسية على الأقل في قاعدة حميميم العسكرية.

(ج_أ)
NûçE24