الإعلان عن أول كتيبة مسلحة لحماية المدنيين في مناطق كلار التابعة لسليمانية



أعلنت أول كتيبة كردية مسلحة حمل السلاح في منطقة كلار التابعة لمحافظة السليمانية , بعد الإجتياح القوات العراقية لكركوك وشنكال ومخمور وإنسحاب بيشمركة الحزبيين منها دون قتال.
ونشرت صفحة ’’ ئازارى كه ل ’’ فيديو  يظهر فيها عدد من الشباب الكردي يحملون السلاح , ويتعهدون بمكافحة الفاسدين والمحتلين وكل من يعبث بأمن المواطن الكردي داعياً الأحزاب الكردستانية الى الابتعاد عن محاربتهم والتصادم معهم , مؤكدين أن هدفهم محاربة الفاسدين والمحتلين والذين يضطهدون الشعب الكردستاني.
وحسب زعم الصحيفة فأن المسلحين هم من أبناء المنطقة في منطقة كلار وليست لهم ميول حزبية , وأنما هدفهم محاربة الفاسدين وحماية المواطنيين في المنطقة.
هذا ولم يدلي المصدر بالمزيد من المعلومات حول المجموعة المسلحة , والتي تظهر لأول مرة منذ اجتياح كركوك شنكال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق