منظمة حقوقية دولية تدرج تركيا ضمن قائمة الدول غير الحرة



 أدرجت منظمة فريدوم هاوس الحقوقية الدولية، ومركزها واشنطن تركيا لأول مرة ضمن “الدول غير الحرة” في تقريرها بعنوان “الحرية في العالم 2018”.
وتراجع رصيد تركيا خلال قائمة هذا العام بواقع 6 نقاط مقارنة برصيدها العام الماضي، وخلال السنوات العشر الأخيرة سجلت تركيا تراجعا بلغ 34 نقطة لتصبح بهذا أكثر الدول تراجعاً. وبهذه النتيجة تراجعت تركيا من قائمة “الدول الحرة جزئيًا” إلى قائمة “الدول غير الحرة”.
وخلال القائمة التي تضمنت 195 دولة جاءت 88 دولة ضمن الدول الحرة، بينما جاءت 58 دولة في فئة الدول الحرة جزئياً،، وتضمنت فئة الدول غير الحرة 49 دولة في القائمة، منها تركيا.
وجاءت تركيا أيضاً ضمن الدول التي تعاني فيها الديمقراطية من أزمة، وأرجعت المنظمة سبب إدراجها ضمن الدول غير الحرة إلى الاستفتاء الدستوري الذي منح الرئاسة السلطة المطلقة واستبدال رؤساء البلديات المنتخبين بالمعينين من قبل الحكومة والاعتقالات التعسفية بحق الحقوقيين والأشخاص الآخرين المصنفين كأعداء للدولة وحملات التطهير المستمرة بحق موظفي الحكومة.
هذا وأفادت مؤسسة فريدوم هاوس أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يعمل على بسط سيطرته الشخصية على الدولة والمجتمع في ظل الأجواء الأمنية المحلية والإقليمية المتدهورة، مشيرة إلى اتساع واشتداد الإجراءات القمعية بحق الأشخاص المعارضين للنظام عقب المحاولة الانقلابية الغاشمة وهو ما تسبب في نتائج وخيمة على المواطنين الأتراك.