استياء شعبي من عمليات تعذيب في سجون فصائل درع الفرات






سرب ناشطون مقطع فيديو لعملية تعذيب من أقبية السجون التي تتبع لأمنية الباب وفصيل السلطان مراد في مناطق درع الفرات، يطال مواطناً كان قد خطف في وقت سابق، قالوا أن الفيديو ارسل الى عائلته وطالبوا بفدية لإطلاق سراحه.

ينتشر في مناطق درع الفرات حوادث خطف المواطنين وإعتقالهم بحجج وهمية ومطالبة أهاليهم بالفدية لإطلاق سراحهم. وظهر مؤخراً فيديو مسرب عن قيام عناصر إحدى الفصائل المحسوبة على أمنية مدينة الباب وسلطان مراد بتعذيب مواطن قال ناشطون أنه خطف من مدينة الباب في وضح النهار من قبل فصيل المرتزق المدعو مرهف بسيارة "فان" عائدة لزعيم جماعة شيخ المجاهدين أبو طيب البابي المحسوبين على أمنية الباب وسلطان مراد، وأرسل الفيديو الى عائلة المعتقل من قبل المرتزق المذكور، مطالبين عائلته بفدية مالية قيمتها 60 ألف دولار لإطلاق سراحه.

وزادت في الفترة الأخيرة استياء أهالي مناطق درع الفرات من ممارسات وتجاوزات عناصر وقيادات الفصائل المنضوية ضمن عملية درع الفرات، حيث ينتشر عمليات الاعتقال وخطف المواطنين بكثرة من قبل المرتزقة التابعين لتلك الفصائل، ويتم تعذيبهم بأساليب شبيهة بعمليات التعذيب في سجون النظام.

خاص/Nçe24