أردوغان يجدد تهديده باحتلال عفرين ومنبج!!



هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مجدداً باحتلال عفرين ومنبج، مثلما فعل في جرابلس والباب.
وهدد الرئيس التركي في كلمة أمام كتلة برلمانيّ حزبه حزب العدالة والتنمية، باحتلال عفرين ومنبج إذ قال “إن عملية درع الفرات، سنستكملها في عفرين ومنبج السوريتين. وسننشر عملياتنا على طول الحدود”.
وكانت تركيا بدأت في شهر آب 2016 باحتلال أراضي الشمال السوري، وبدأت من مدينة جرابلس بعد اتفاق مع مرتزقة داعش، خرج المرتزقة بموجبها من المدينة وسلموها للجيش التركي ومرتزقته الذين يطلقون على أنفسهم اسم “المعارضة السورية”، وذلك خلال ساعتين.
ولاحقاً احتلت تركيا مدينة الباب، بعد اتفاق مع روسيا نص على تسليم مدينة حلب للنظام السوري مقابل السماح لتركيا باحتلال الباب.
وحالياً تحتل تركيا أجزاء من محافظة إدلب تحت مسمى “مناطق خفض التصعيد”، وذلك بناء على اتفاق مع كل من روسيا وإيران فيما يسمى باجتماعات الآستانة، كما أن مرتزقة تركيا تسيطر على كامل محافظة إدلب وتشن الهجمات بين الحين والآخر على مقاطعة عفرين، إلى جانب شن مرتزقة درع الفرات لهجمات على مقاطعة الشهباء.
وينظر أبناء الشمال السوري، إلى تركيا كدولة محتلة، ويقولون بأنهم سيقاومون الاحتلال التركي ولن يسمحوا له باحتلال أراضي جديدة من سوريا، خصوصاً أن لهم تجربة مع الاحتلال التركي للواء الاسكندرون السوري.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق