وثيقة صادرة من شعبة المخابرات السورية تكشف حقيقة ما يتم تنفيذه بحق من عادوا الى "حضن الوطن"





خاص/ NûçE24
كشفت وثيقة مسربة صادرة من شعبة المخابرات – مكتب رئيس الشعبة، التابعة لنظام السوري عن حقيقة ما  يتم تنفيذه بحق من سلموا انفسهم لقوت النظام "حضن الوطن" حيث ينص  الوثيقة الصادرة من شعبة المخابرات على أن يتم الإنتقام ممن سلموا أنفسهم لقوت النظام  لكن بعيداً عن وسائل الأعلام. 
ويشدد البيان المسرب على ضرورة  إظهار رغبة النظام السوري  في عودة مواطنيها وحتى المسلحين الذين وصفهم  بمن "تلطخت أيديهم بدماء" وذلك للتخفيف من حدة المواجهات التي تدور بينهم وبين المعارضة المسلحة على الجبهات. 
واشارت الوثيقة على ضرورة  نشر إشاعة التخوين في أوساط من وصفهم "بالعدو" وتكريسهم الاتهامات المتبادلة بمسؤولية الحصار والجوع الذي تمر به مناطقهم وعدم التنويه حول وجود حصار عسكري تنفذه قوات النظام.
وأكد البيان المسرب على استهداف كافة الشخصيات الناشطة سياسياً وعسكرياً وإقتصادياً ودينياً في أوساط المعارضة المسلحة وتحميلها مسؤولية كل ما يجري في تلك المناطق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق