استمرار حالات الخطف بحق نازحي دير الزور من قبل عناصر الدولة التركية!!!



تستمر المجموعات المسلحة التابعة لدولة التركية و بأوامر تركية بالقيام بأعمال النهب والسرقة و زرع بذرة الفتنة بين شعوب المناطق السورية بجميع مكوناتها.
وفي هذا السياق قامت إحدى المجموعات المسلحة التابعة للجهاز الأمني في مدينة الباب والتي تعمل بأوامر تركية بخطف أحد المدنيين من أبناء ريف دير الزور الشرقي منذ قرابة أسبوع ، و طالبت بمبلغ 17 ألف دولار فدية من أجل إطلاق صراحه، و تسليم المبلغ في أحد المكاتب في تركيا.
حيث اكد عدة مواطنون من ابناء المنطقة ان الجيش لتركي هو من فتح الطريق امام انتشار هذه الحالات كونه هو المسيطر الاول على المنطقة ، والهدف منه زرع نار الفتنة بين اهالي الباب ودير الزور.
و اشار موقع “فرات بوست” أن عملية السرقة و الخطف مستمرة و يتعرض لها أبناء دير الزور النازحين بتهم مختلفة.
 Xeber24.net_ امد عفريني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق