220 مقاتلاً من الطبقة يلتحقون بأول دورة تدريبية بأكاديمية الشهيد خالد عليوي



افتتحت أكاديمية الشهيد خالد عليوي دورتها الأولى بانضمام 220 مقاتلاً والتي حملت اسم الشهيد خالد عليوي ضمن فوج عسكري واحد، وذلك خلال مراسم أقيمت بقرية البوعاصي الواقعة غرب مدينة الطبقة.
ويمثل افتتاح هذه الدورة، خطوة هامة في إطار تعزيز النظام الدفاعي للطبقة، التي يتوقع أن يصادق مجلسها التشريعي على مشروع قانون واجب الدفاع الذاتي في الفترة المقبلة.
وحضر مراسم افتتاح الدورة الأولى، الرئيس المشترك للجنة الدفاع في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة محمد خالد والقياديان في قوات سوريا الديمقراطية روجدا فلات وروني حسن والرئيسة المشتركة للمجلس التشريعي لمنطقة الطبقة روشن حمي وعدد آخر من الرؤساء المشتركين للجان المجلس التنفيذي في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة.
ويعكس انضمام 220 مقاتلاً من أبناء الطبقة لأول دورة تدريبية في أكاديمية الشهيد خالد عليوي، رغبة أبناء المنطقة في الدفاع عن شعبهم وأرضهم.
وبدأ الافتتاح بتقديم عرض عسكري من قبل المقاتلين متزامناً مع الوقوف دقيقة صمت، تلتها كلمة الرئيس المشترك للجنة الدفاع محمد خالد تحدث فيها عن الأوضاع السياسية الراهنة وضرورة إنشاء قوات عسكرية للحماية ” إن لم نكن أقوياء فالكل سوف يعادينا إما إن كنا أقوياء فلن يستطيع أحد أن يعادينا”.
وفي شهر تشرين الثاني/نوفمبر الفائت، أعلن في الطبقة عن تشكيل أول فوج عسكري.
وأضاف خالد “اليوم أنتم ترون أن قوات سوريا الديمقراطية هي الأقوى على هذه الأرض، وأثبتت للجميع قوتها والاراضي التي حررتها هي أكبر مثال على ذلك”، وبعدها أدى المقاتلون الـ220 القسم بحماية الأرض والدفاع عنها.
ويتألف الفوج العسكري من 4 كتائب تضم كل واحدة منها 55 مقاتلاً، وسيخضع المقاتلون لدورات فكرية وعسكرية خلال الدورة.
واختتمت المراسم بعقد حلقات الدبكة على وقع الاغاني العربية والكردية وبمشاركة جميع الحضور.
يذكر ان الشهيد خالد عليوي استشهد في معركة تحرير مدينة الرقة التي انتهت بنصر تاريخي لمقاتلي ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية.