وسائل إعلام موالية لنظام السوري تعترف بمقتل ضابط برتبة عالية في قوات النظام


اعترفت وسائل إعلام موالية لنظام الأسد بمقتل ضابط برتبة عالية في قوات النظام (اليوم الأحد)، ضمن المعارك الدائرة في محيط إدارة المركبات بمدينة حرستا.

وأكدت صفحات موالية للنظام أن العميد الركن "علي محمد بدران" والملقب بـ "أسد القوات الخاصة" لقي مصرعه على يد فصائل المعارضة المسلحة  في المعارك الدائرة على جبهة إدارة المركبات.

كذلك، كشفت الصفحات عن مقتل مجموعة من العناصر من رتبة صف ضابط على الجبهة ذاتها، منهم (خليل قزق وحسن خليل خليل ومحمد عدنان ديب ومحمد صالح جمعه العلي ووجيـه علـي معـروف).


من جانبها، نشرت "حركة احرار الشام" عبر معرفاتها في وسائل التواصل الاجتماعي حصيلة قتلى ميليشيات النظام في معركة "إدارة المركبات"، مؤكدة أن 55 عنصراً وضابطاً لقوا مصرعهم في المعركة، ووثقت 22 عنصراً منهم بالأسماء.

ويأتي مقتل "علي بدران" بعد أيام من مصرع نائب قائد إدارة المركبات اللواء "وليد خاشقي"، من مرتبات الحرس الجمهوري، وذلك مع الإعلان عن بدء معركة "بأنهم ظلموا"، والتي أطلقتها "حركة أحرار الشام" في السادس عشر من الشهر الجاري.