وسط صمتً دولي، اردوغان يصرح انه سيستهدف المقاتلين الكرد حتى خارح حدوده ودون اخذ اذن من أحد



تقرير: زنار عفريني

صرح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم أمس الجمعة خلال كلمة له في حفل إفتتاح مجموعة من المشاريع الخدمية في ولاية مانيسا، بأنهم "سيسحقون المقاتلين الاكراد اين ما وجدو" في جميع مناطق جنوب كردستان،شنكال، كركوك وقنديل، بدون اخذ اذن مسبق من أحد.


ويذكر ان الدولة التركي قامت بعدة غارات جوية على قرى في إقليم كردستان العراق بحجة إستهداف مقاتلي العمال الكردستاني، و دون أي تعليق من حكومة اقليم، وبالرغم من استشهاد وإصابة عشرات المدنيين.


ويرى مراقبين أن مثل هذا التصريح يدل على أن  اردوغان  ينصب نفسه الوريث الشرعي لشوفينية جده اتاتورك مصطفى كمال في عدائه للشعب الكردي وانتهاكه لحرمة  دول الجوار من دون أي رادع  قانوني او اخلاقي، واصفين بأنها خرق واضح للقوانين الدولية والمعاهدات الإقليمية.