تقارير وزارة العدل التركية: أعداد المسجونين أكثر من سكان 13 مدينة

 

كشفت تقارير وزارة العدل التركية أن أعداد المسجونين خلف قضبان السجون والمعتقلات في الأول من شهر نوفمبر/ تشرين الأول الجاري بلغت 230 ألف و735 سجينًا.
وأوضحت وزارة العدل التركية في ردها على الاستجواب المقدم من نائبة حزب الشعب الجمهوري وعضوة لجنة حقوق الإنسان في البرلمان غمزة أككوش إيلجازدي أن السجون التركية تضم 230 ألف و735 سجيناً وفقًا لإحصائيات الأول من شهر نوفمبر/ تشرين الأول الجاري.
وبحسب التقرير الذي أعدته النائبة إيلجازدي، فإن أعداد السجناء ارتفع خلال العقد والنصف الأخير بنحو 288%، وسجلت أعداد السجناء من النساء في الفترة نفسها ارتفاعًا بنحو 388%. وأشارت في تقريرها إلى أن أعداد السجناء في السجون والمعتقلات التركية أكثر من مجموع سكان 13 مدينة تركية.
يشار إلى أن التقارير الحكومية التركية سجلت أعداد السجناء عند صعود حزب العدالة والتنمية إلى الحكم بتاريخ 31/12/2002 بنحو 59 ألف و429 سجيناً، إلا أن التقارير الحالية تكشف ارتفاع تلك الأعداد أربعة أضعاف ما كانت عليه خلال العقد والنصف الأخير.
وبحسب تقرير وزارة العدل فإن عدد السجناء في السجون المغلقة في 1 نوفمبر/ تشرين الأول 2017 بلغ 186 ألف و631، بينما بلغت أعداد السجناء في السجون المغلقة 44 ألف و104 سجينًا، بإجمالي 230 ألف و735 سجينًا، لتسجل بذلك زيادة قدرها 288%.
كما كشف التقرير أن أعداد السجناء في يناير/ كانون الثاني من العام الجاري سجلت 201 ألف و10 سجناء، وارتفعت بحلول شهر نوفمبر/ تشرين الأول من العام نفسه إلى 230 ألف و735 سجينًا، مسجلة زيادة قدرها 15% خلال 11 شهرًا فقط.
بينما سجلت أعداد السجينات من النساء ارتفاعًا بنحو 388% خلال فترة حكم حزب العدالة والتنمية المستمرة منذ عقد ونصف تقريبًا؛ فقد كانت أعداد السجينات خلال عام 2002 ألفين و108 سجينة، بينما سجلت الأعداد في 1 نوفمبر/ تشرين الأول 2017 10 آلاف و277. في حين سجلت الزيادة في أعداد السجينات خلال الأشهر الإحدى عشر الأخيرة فقط 23%، لترتفع من 8 آلاف و373 سجينة في 2 يناير/ كانون الثاني إلى 10 آلاف و277 في 1 نوفمبر/ تشرين الأول 2017.
وبهذا يسجل إجمالي أعداد السجناء داخل السجون والمعتقلات التركية 230 ألف و735 سجينًا، أي أكثر من تعداد سكان 13 مدينة تركية هم: أرداهان، وأرتفين، وبايبورط، وبارتين، وبيلاجيك، وتشانكيري، وأرذينجان، وجوموش خانة، وإغدير، كير حصار، وسينوب، وتونجالي، وفقًا لتقارير هيئة الإحصاء التركية لعام 2016.
وبحسب معتطيات وزارة الداخلية التركية يزيد عدد السجناء في تركيا منذ انقلاب العام  الماضي عن 50 ألف سجين. وتقول الحكومة التركية أن استمرار حالة الطوارئ في البلاد ضروري لمواجهة مخاطر محتملة.