وقوع عشرات الجنود الأترك بين قتيل وجريح خلال عميلة لقوات الكريلا




نفذت قوات الدفاع الشعبي ووحدات حماية المرأة الحرة –ستار عملية ضد عناصر الوحدات الخاصة التركية بعد تعقب دورية لهم وأسفرت العملية التي انطلقت من محورين عن مقتل العشرات منهم بالإضافة إلى إصابة العديد منهم بجروح، فيما يستمر جيش الاحتلال التركي باستهداف عدة مناطق بالمدفعية.
ويستمر هجوم جيش الاحتلال التركي الذي انطلق في المنطقة الحدودية من شمزينان وصولاً إلى لجي، واستهدفت قوات الكريلا عناصر الجيش التركي وقتلت العديد منهم.
مراسل وكالة فرات للأنباء من المنطقة بيّن أن عناصر من الوحدات الخاصة التركية شنت هجوماً بتاريخ 26 من الشهر الجاري على منطقة كوفندي التابعة لناحية شمزينان.
وبحسب ما أفاد به المراسل فأن قوات الكريلا وبتاريخ الـ 27 من هذا الشهر تعقبت عناصر من الوحدات الخاصة وقامت باستهدافهم من محورين، وأفادت المعلومات بأن العشرات من عناصر القوات قتلوا بالإضافة إلى إصابة عدد أخر بجروح، وبعد هذه العملية قام الجيش التركي بقصف منطقة كوفندي بالمدفعية.
فيما يستمر هجوم الجيش التركي على تلتي الشهيدة روجين والشهيد بايا في ناحية كفر التابعة لجوله ميرك، ومن جهة اخرى استهدفت قوات الكريلا وحدة خاصة اثناء محاولتها الهبوط من طائرات الهليكوبتر في المنطقة وأفادت المعلومات بأن هذه العملية أسفرت عن قتلى وجرحى بين عناصر الوحدات.
وفي ناحية جيلي في جوله ميرك وبتمام الساعة 15: 00من يوم أمس نفذت قوات الكريلا عملية ضد جيش الاحتلال التركي، ولم يتم الحصول على معلومات دقيقة حول ما أسفرت عنه العملية.
فيما قام جيش الاحتلال التركي مساء أمس ما بين الساعة 2:00 والـ 3:00 بقصف منطقة خيروكولي بالمدفعية الثقيلة وسط استمرار التحليق المروحي في المنطقة الحدودية هناك.