قوات النظام تساند مرتزقة داعش ضد قوات سوريا الديمقراطية!!!



اتفقت قوات النظام البعثي ومرتزقة داعش في دير الزور بالهجوم على نقاط قوات سوريا الديمقراطية، وبحسب المعلومات فإن قوات النظام ستفتح الطريق أمام المرتزقة لنقل أسلحتهم وذخائرهم إلى مناطق تواجدهم.
وأفادت معلومات من دير الزور أن قوات النظام البعثي ومرتزقة داعش قد أبرموا اتفاقاً، وبحسب الاتفاق الذي عقد بينهم فإن جيش النظام السوري سيفتح طريقاً من مدنية دير الزور ويؤمنه لمرور المرتزقة من مناطقهم  ونقل أسلحتهم وذخائرهم وشن الهجمات على  نقاط قوات سوريا الديمقراطية، بعد تلقيهم ضربات موجعة من قبل المقاتلين .
وكان مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية قد أعلنوا بتاريخ 9 أيلول 2017 انطلاق حملة “عاصفة الجزيرة” لتحرير ما تبقى من ريف إقليم الجزيرة وشرقي نهر الفرات من مرتزقة داعش وخلال الحملة حرر المقاتلون بلدة صور ،معمل كونيكو للغاز وأكبر حقول النفط في سوريا المعروف باسم “العمر “من مرتزقة داعش كما أن المقاتلين حرروا يوم أمس 4 قرى أخرى من المرتزقة.