عاجل: دولة القانون تطالب باعتقال رئيس اقليم كردستان فور وصوله الى بغداد


طالب ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي ، اليوم الثلاثاء ، باعتقال رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني فور وصوله الى العاصمة بغداد في زيارة مرتقبة يتوقع ان يجريها في العاشر من الجاري على رأس وفد حكومي كردي للحوار بشأن استفتاء الاقليم، داعيا الحكومة العراقية إلى عدم التفاوض مع بارزاني كونه فاقدا للشرعية.
وقال الائتلاف في بيان له ، ان “الادعاء العام مطالب بتحريك دعوة قضائية وأمر اعتقال ضد بارزاني كونه سارقا للنفط العراقي ومتآمراً على العراق ومتهم بالخيانة العظمى، فذلك من واجبات الادعاء العام”، مبينا انه “لا حلول بين بغداد واربيل ما دام التفاوض مع بارزاني فهو رئيس غير شرعي وعلى الحكومة عدم التفاوض معه اطلاقا، ورفض استقباله”.
وأضاف البيان ، ان “المشاكل بين المركز والإقليم يجب ان تحل بين من يمثل الكرد وهم حزب الاتحاد الكردستاني وحركة التغيير والأحزاب الأخرى وكذلك حزب الديمقراطي، غير المنتمين لعائلة بارزاني التي سرقت حقوق الكرد والعراقيين”، موضحا ان “الحوار مع بارزاني مضيعة للوقت فهو رئيس غير شرعي ولا يمثل الكرد، وإنما يمثل جهات دولية متآمرة على العراق”.
ويشار الى ان المالكي الذي يتزعم ائتلاف دول القانون يتهمه الشعب العراقي بالخيانة في ادخال تنظيم داعش الى المدن السنية , والمسؤول عن الخراب والدمار وزهق ارواح الاف العراقيين في المدن التي ساعد المالكي تنظيم داعش في السيطرة عليها.